المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
18 سبتمبر 2018
ترأس سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة الاجتماع الخاص بمشروع تطوير الطرق المؤدية إلى مطار البحرين الدولي، وذلك بمكتبه بالمجلس صباح اليوم بحضور عدد من المسئولين من الجهات ذات العلاقة من أجل التباحث فيما تضمنته الدراسة البيئية للمشروع.

وخلال الاجتماع رحب سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه بالحضور، مشيداً بالجهود التي تبذلها الجهات المعنية في مشروع توسعة مطار  البحرين الدولي ومنها الطرق المؤدية إليه، مؤكداً سعي المجلس الأعلى للبيئة لتقديم كافة السبل الممكنة والاسهام في إنجاح مثل هذه المشاريع الاقتصادية والتنموية في مملكة البحرين.

وأشار سعادته إلى أن المجلس الأعلى للبيئة يسعى من خلال الاجتماع لمناقشة التأثيرات البيئية للمشروع على جودة الهواء والمياه والضوضاء، والتأثير المرئي على المنشآت الثقافية، وغيرها من التأثيرات البيئية.

وفي هذا الصدد قدم مكتب الاستشارة البيئية الخاص بالمشروع عرضاً لمخرجات دراسة التقويم البيئي لمشروع تطوير الشوارع المؤدية للمطار، وكذلك عرض لمقاطع فيديو ثلاثية الأبعاد للشوارع والجسور المزمع إنشاؤها في مختلف مناطق محافظة المحرق، فيما قدمت الجهات ذات العلاقة الاستفسارات والملاحظات والمقترحات الخاصة بالمشروع.

وقال سعادة الدكتور محمد بن دينه أن المجلس الأعلى للبيئة سيواصل البحث في الملاحظات المقدمة، ومتابعة التنسيق مع استشاري المشروع والقائمين عليه من أجل ضمان توافق المشاريع مع الرؤية المستقبلية لمملكة البحرين بشأن التنمية المستدامة، وذلك قبل إصدار الموافقة البيئية النهائية للمشروع من قبل المجلس.

حضر الاجتماع عدداً من المسئولين بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني ، ووزارة المواصلات والاتصالات، والإدارة العامة للتخطيط العمراني وهيئة البحرين للثقافة والآثار، ومحافظة المحرق، وبلدية المحرق.