المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
25 مايو 2017

أستقبل سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينة وفد بعثة وكالات الأمم المتحدة وفريق إدارة الصحة العامة لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية صباح يوم الأربعاء الموفق 17 مايو الجاري في مكتبه بالمجلس الأعلى للبيئة، لاطلاعهم بالدور الذي يقوم به المجلس - من خلال برامجه البيئية-  في سبيل الوقاية الأمراض المزمنة وغير السارية.

وفي بداية اللقاء رحب سعادة الرئيس التنفيذي بالحضور، مشدداً على الدور الكبير الذي تقوم به وزارة الصحة والأمم المتحدة في سبيل وقاية المجتمع من الأمراض، مؤكداً أن المجلس الأعلى شريك في هذه الأهداف، وإن اختلفت الأساليب والطرق في كيفية تطبيق الهدف بسبب طبيعة العمل، لأن الأهداف البيئية التي يسعى المجلس لتحقيقها، تصب في نفس المصب الذي تسعى له الجهات المعنية بالصحة.

وشمل اللقاء عدداً من خبراء وفد الأمم المتحدة وخبراء ووفد مكتب الأمم المتحدة بالبحرين وفريق إدارة الصحة العامة لمكافحة الأمراض غير السارية، بالإضافة إلى عدد من ممثلي من العلاقات العامة والدولية بوزارة الصحة.

ومن جانب المجلس حضر عدداً من المتخصصين في إدارة الرقابة والتقييم البيئي وإدارة السياسة والتخطيط البيئي ومن إدارة العلاقات الدولية و الاعلام، الذين استعرضوا بعض البرامج التي ينفذها المجلس بغرض توفير بيئة صحية وآمنة.