المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
19 يونيو 2019
أقام المجلس الأعلى للبيئة حفل تكريم للطلبة الفائزين في مسابقة يوم البيئة الإقليمي التي نظمتها المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (ROPME) في مقرها بدولة الكويت الشقيقة، وذلك بالتزامن مع يوم البيئة الإقليمي، الذي يصادف 24 أبريل من كل عام، وذلك في مبنى المجلس بحضور ممثل من إدارة الخدمات الطلابية بوزارة التربية والتعليم ومركز المساعدة المتبادلة للطوارئ البحرية.

وبهذه المناسبة، ألقت الأستاذة آمنة حمد الرميحي مدير إدارة العلاقات الدولية والإعلام كلمة أشادت فيها بالدور البارز الذي تقوم به المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (ROPME) في سبيل رفع مستوى الوعي لدى الناشئة وتثقيفهم بأهمية الحفاظ على البيئة البحرية والطبيعية والحياة الفطرية في مملكة البحرين، مؤكدة المستوى المتقدم والملحوظ الذي وصل إليه هؤلاء الطلبة من خلال مشاركتهم في المسابقة وما قدموه من مقالات بيئية ورسومات متعلقة في هذا الشأن.

وأوضحت الأستاذة آمنة الرميحي أن المسابقة إقليمية وتنظمها المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (ROPME) كل عام في مقرها بالكويت، وحملت مسابقة هذا العام شعار (مخاطر التغير المناخي على البيئة البحرية .. الاستعداد للمواجهة) لتسلط الضوء على المناخ العالمي وآثار ارتفاع وانخفاض درجات الحرارة على كوكب الأرض، منوهة أن المسابقة استهدفت طلبة المدارس الذين تتراوح أعمارهم ما بين 8 إلى 18 سنة، وأن المجلس الأعلى للبيئة استقبل ما يزيد عن 200 مشاركة من مختلف مدارس مملكة البحرين الحكومية والخاصة، وتم ترشيح 43 مشاركة للدخول في منافسات المسابقة.

وأسفرت النتائج عن فوز الطالبة فاطمة جعفر الجفيري من مدرسة خولة الثانوية للبنات بالمركز الثاني على المستوى الإقليمي في مسابقة الرسوم البيئية، وعلى المستوى الوطني فازت بالمركز الأول في مسابقة الرسوم البيئية الطالبة مليكة باثاك من مدرسة الألفية الجديدة وبالمركز الثاني الطالبة روزا خميس من المدرسة العالمية، أما المركز الثالث فقد فاز به الطالب هارشيت برودوي من مدرسة الألفية الجديدة، أما في مسابقة المقالة البيئية فقد فازت بالمركز الأول الطالبة زينب جعفر مرهون من مدرسة الديه الإبتدائية للبنات، وفي المركز الثالث الطالبة مروة سعيد إبراهيم من مدرسة قرطبة الإعدادية للبنات.