المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
9 سبتمبر 2018
أشاد سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة بالدور المتميز الذي تقوم به الوكالة الدولية للطاقة الذرية في الحث على أهمية الاستخدامات السلمية للعلوم والتكنولوجيا النووية، والتي تسهم في تحقيق التنمية الاجتماعية، والاقتصادية والبيئية. 

جاء ذلك خلال استقبال سعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه في مكتبه بمبنى المجلس سعادة الدكتور علي بو صحة خبير الوكالة الدولية للطاقة الذرية في مجال التعاون التقني والمدير السابق لإدارة التعاون التقني لإقليم آسيا والمحيط الهادئ والذي يزور مملكة البحرين من أجل إدارة ورشة العمل المنضوية تحت الإطار الوطني للتعاون التقني الذي وقعته البحرين مع الوكالة والتي تهدف إلى تعريف المؤسسات الوطنية الرسمية ذات العلاقة بأوجه المساعدة التقنية وسبل الاستفادة من مجالات العمل في الوكالة. 

وأعرب سعادة الدكتور محمد بن دينه عن شكره وتقديره لسعادة الدكتور علي بوصحة على ما بذله من جهود خلال مهمته الحالية وعلى تعاونه مع المملكة خلال شغله لمنصب مدير إدارة التعاون التقني لإقليم آسيا والمحيط الهادئ في وكالة الطاقة الذرية الدولية، مستعرضاً مشروعات التعاون التقني التي نفذها المجلس الأعلى للبيئة منذ انضمام البحرين للوكالة الدولية للطاقة الذرية. 

من جانبه أعرب سعادة الدكتور علي بوصحة عن شكره وتقديره لسعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة، مشيدا برؤية المجلس الاعلى للبيئة فيما يتعلق بالعمل المشترك والمساعدات التقنية التي تقدمها الوكالة، مستعرضاً أهداف مهمته وما تم إنجازه خلال الزيارة بشكل عام، وبما يختص بمقترحات المشاريع التي تقدم بها المجلس الأعلى للبيئة في هذا الشأن.