المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
25 فبراير 2018
شارك المجلس الأعلى للبيئة في المعرض الدولي للحدائق 2018 والذي يقام تحت رعاية حضرة صـاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ، والذي افتتحته صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الاستشاري للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي حفظها الله تحت شعار "سلامة الأغذية الزراعية"، وذلك بمركز البحرين الدولي للمؤتمرات والمعارض بحضور سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للبيئة وسعادة الدكتور محمد مبارك بن دينه الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة.

وتحقيقا لأهداف الشعار الذي حمله المعرض في هذه النسخة، أطلق المجلس من خلال جناحه في المعرض فكرة تثقيفية توعوية جديدة تعني بالمنتجات الزراعية بعنوان "مزرعتنا المستدامة"، حيث صممت هذه المزرعة لتعكس مسؤوليتها تجاه البيئة عن طريق ممارسة الزراعة بشكل إيجابي ومفيد يضمن للإنسان الحصول على ما يحتاجه دون الإضرار بالبيئة ومواردها الطبيعية.

كما يهدف المجلس من خلال المعرض إلى تعزيز العمل في هذا المجال وتحفيز الزوار والمهتمين بالاهتمام في الزراعة المنزلية الموسمية، لا سيما ان هناك الكثير من البيوت البحرينية تعتبر الزراعة جزءا مهما لديها، وهي تنتظر مثل هذه المعارض لحاجتها في اكتساب الخبرة و الحصول على التثقيف بأفضل الأساليب الزراعية التي تضمن لهم انتاج أكثر في ظل بيئة سليمة.

ويعرض المجلس للزوار من خلال "مزرعتنا المستدامة" صورة شاملة للزراعة المستدامة، ابتداءً من زرع البذور والري حتى تعبئة الأغذية وبيع المنتجات الزراعية في الأسواق، حيث تتميز مزرعة المجلس المستدامة باتباع احدث التقنيات والأساليب الزراعية الطبيعية السلمية التي تشجع على ممارسة طرق ذكية لمعالجة النفايات متمثلة في إعادة استخدام مخلفات الحديقة ومخلفات الأطعمة لصناعة السماد العضوي ولتخصيب التربة، وتحث على استبدال المبيدات الكيميائية بالبدائل الآمنة غير السامة لمكافحة الآفات الزراعية، وصولا إلى الطرق السليمة للتعبئة والتغليف والنقل والتخزين.