المجلس الأعلى للبيئة، مملكة البحرين
AR
Article
2 أغسطس 2022
شارك سعادة الدكتور محمد بن مبارك بن دينه وزير النفط والبيئة المبعوث الخاص لشؤون المناخ في المؤتمر العالمي الثالث المعني بتغير المناخ وأهداف التنمية المستدامة عن طريق الاتصال المرئي، والذي نظمته اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ وإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية في العاصمة اليابانية طوكيو برئاسة وزير البيئة الياباني تسويوشي ياماغوتشي.
 
وأكد سعادة وزير النفط والبيئة المبعوث الخاص لشؤون المناخ في الكلمة التي القاها خلال المؤتمر أن مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، كرست استراتيجياتها الوطنية لتجسيد مبدأ تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ووضعت معيار الاستدامة ضمن أولوياتها في رؤية البحرين الاقتصادية 2030 الرامية لتعزيز التنمية المستدامة، لافتاً إلى اعلان مملكة البحرين استهداف الحياد الصفري بحلول عام 2060 وأهميته في هذا الجانب،مشيداً بدور برنامج الأمم المتحدة للبيئة واليابان في توحيد الجهود الدولية الداعمة لمواجهة آثار تغير المناخ.
 
ونوه سعادة وزير النفط والبيئة إلى حرص سمو الشيخ عبدالله بن حمد آل خليفة الممثل الشخصي لجلالة الملك رئيس المجلس الأعلى للبيئة على تكريس الجهود الوطنية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال تنفيذ العديد من المشاريع والبرامج والانشطة والدراسات البيئية، حيث قامت مملكة البحرين بإعداد الدراسات اللازمة لتقييم تأثير ارتفاع مستوى سطح البحر على المناطق  الساحلية، ووضع خطة طويلة الأجل تتناسب مع حجم التحديات وطبيعة المناطق ذات الأولوية المطلوب حمايتها، وتسهم في حماية محطات التحلية والطاقة للحفاظ على أمن الطاقة والمياه في المملكة.
 
الجدير بالذكر أن المؤتمر ضم 30 شخصية بارزة وأكثر من 2000 شخص من الوزراء والمسؤولين رفيعي المستوى و 100 متحدث من مختلف الدول المشاركة.